رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية تنظم لقاءا تضامنيا مع المعتقلين السياسيين الصحراويين

مؤسسة نشطاء للإعلام وحقوق الإنسان.
العيون المحتلة /الصحراء الغربية.
2019/05/02
 
نظمت مساء أمس الأربعاء فاتح ماي رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية لقاءا تضامنيا مع المعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية بمقر” الجمعية الصحراوية asvdh “من تأطير المناضلين أعضاء الرابطة عبد الرحمان زيو وغليلة عجنة وفاتو اعزة و فاطمتوا اباعاد عن مجموعة” بنات الساقية” .
 
حيث ركز المتدخلين خلال مداخلاتهم عن حالات الإعتقال السياسي والهجمة التي تشنها أجهزة الشرطة والمخابرات المغربية تجاه المناضلين الصحراويين وكذا وضعية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية كحالة عالي سالم بوجمعة ( السعدوني ) وزين العابدين السالك لبعيد (البوكزاتني) نموذجا اللذان لفقت لهما تهمة واهية للزج بهما في السجن تتمثل في حيازة المخدرات والمتاجرة بها وهو مايتناقض مع طبيعة وسلوك المناضلين المعروفين بمواقفهم السياسية ونشاطهم الملتزم والمنضبط ومبدئيتهم.
 
كما تم التطرق من طرف مسيري الندوة لحالة المعتقلين السياسيين الصحراويين حالة محمد التهليل الذي يعاني في صمت من المرض واضطهاده من طرف السجان وكذا حالة الحسين البشير إبراهيم و خليل شكراد و ومحمد بوريال اللذان خاضا إضرابا مفتوحا عن الطعام في ظل ظروف مزرية.
 
كما صبت جل مداخلات الحضور إلى ضرورة شحذ الهمم وعدم ترك الجلاد في حالة انفراد بالسجين السياسي الصحراوي وأن على المناضلين دعم ومساندة المعتقلين في معاركهم.
 
ليختتم اللقاء بتلاوة بيان ختامي تلته فاتو اعزة عن “رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية ” يحث في مضامينه على مساندة المعتقلين بالسجون المغربية .

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *