السلطات المغربية ترفض تسليم جواز السفر لأبناء اللاجئ الصحراوي محمد راضي الليلي

مؤسسة نشطاء للإعلام وحقوق الإنسان
العيون المحتلة /الصحراء الغربية
2019/06/19
 
إنتقاما من الناشط والمواطن الصحراوي محمد راضي الليلي اللاجئ بالدولة الفرنسية قامت سلطات الإحتلال المغربي بعمالة سلا المغربية بمنع وعرقلة إجراءات سحب جواز السفر لأبناء المواطن السالف الذكر وهم أطفال قاصرين .
 
وأبدى المواطن الصحراوي محمد راضي الليلي غضبه ورفضه لهذه الإجراءات الغير قانونية والتي تتنافى مع الاتفاقيات التي وقعت عليها الدولة المغربية في هذا الصدد وأعتبر محمد راضي أن الدولة المغربية تمارس نوعا من الإنتقام والإبتزاز ضده وأن هذا الإجراء هو إجراء عقابي يطال أطفاله وأعتبر أيضا إن النظام المغربي يحتجز أبناؤه وأنهم بمثابة رهائن لديه .
 
وفي نفس السياق حذر محمد راضي الليلي الدولة المغربية من تبعات هذه الإجراءات التي لن تعود عليها إلا بالأسوء .
 
ويسعى محمد راضي الليلي إلى أن يلتحق أبناؤه به بعدما ضاقو ذرعا من الاعتداءات والممارسات العنصرية ضدهم انتقاما من موقف والدهم السياسي ونشاطاته وقد عبر محمد راضي عن ذلك في تسجيل مباشر على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” محتجا ومستنكرا لما طال أبناؤه القصر .

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *