أمسية ثورية بجامعة فاس المغربية من تنشيط أصحاب أغنية “عاش الشعب”

 
نظم فصيل النهج الديمقراطي القاعدي بموقع فاس بالمغرب أمسية ثورية دأب الفصيل على تنظيمها بشكل دائم كل سنة أو عند كل ذكرى أو تزامنا مع الأحداث الهامة .
 
وقد حضر إلى جانب الجماهير الطلابية فناني الراب المعروفين ب”لزعر و ولد لكرية ” مسهمين في الأمسية الملتزمة بأغنية “عاش الشعب” التي خلقت ضجت وأخلطت الأوراق على مستوى الأجهزة الأمنية بالمغرب لما تحمله من دلالات ثورية و توجه أصابع الإتهام والمسؤولية لملك البلاد و و المسؤولين بشكل مباشر وصريح .
 
وتفاعلت الجماهير الطلابية والمغنيين بنوع من التضامن و التأثر خاصة و أن زميلهم وصاحب الأغنية المعروف ب “لغناوي” قد اعتقل في ملف مطبوخ على خلفية أغنية “عاش الشعب”.
 
تجدر الإشارة إلى أن فصيل النهج الديمقراطي القاعدي ذو المرجعية الماركسية اللينينية يؤيد حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير وقدم العديد من منتسبيه سواءا داخل الفصيل الجامعي أو بالشارع العام المغربي ضرائب غالية بسبب مواقفهم من القضية الصحراوية والعديد من الشهداء وعلى رأسهم رفيقة الشهيد الولي مصطفى السيد الشهيدة سعيدة لمنبهي التي تعتبر رمزا من رموز اليسار المغربي والحركة الماركسية اللينينية المغربية.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *