سلطات الإحتلال تهاجم منزل عائلة صحراوية وتعتدي على مناضلين صحراويين بالعيون المحتلة

مؤسسة نشطاء / الأراضي المحتلة من الجمهورية الصحراوية .
 
تعرض الإعلامي الصحراوي عضو التلفزيون الصحراوي حمود الليلي مساء الجمعة 17 يناير 2020، بشارع سكيكيمة بمدينة العيون المحتلة، لاعتقال و اعتداء خطير من طرف سلطات الإحتلال المغربي، حيث تعرض لإصابة خطيرة على مستوى الفم ( أنظر الصور ) و أنحاء متفرقة من الجسم .
 
هذا وتعود خلفيات هذا الإعتداء، لهجوم نفذته قوات الإحتلال على منزل عائلة الناشط الحقوقي الصحراوي بشري بن طالب الذي كان يحتضن حفل تأبين سفير الجمهورية الصحراوية بجنوب إفريقيا و الديبلوماسي الراحل البشير الصغير ، حيث تعرضت كل من مباركة علينا با علي و بشري بن طالب و حمود الليلي و خليل دمبر وحياة الركيبي وآخرين للتعنيف من طرف قوات الإحتلال.
 
وحسب مصادر مؤسسة نشطاء للإعلام و حقوق الإنسان فإن سلطات الإحتلال حاصرت بشكل مكثف شارع السكيكيمة نواحي “البير الجديد ” ، لمنع مناضلي و مناضلات جبهة البوليساريو من الإلتحاق بالمكان الذي احتضن تأبين  الديبلوماسي الصحراوي البشير الصغير .

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *