رغم الحصار ، مناضلي الأرض المحتلة ينجحون في الإحتفال بذكرى إعلان الجمهورية

 
مؤسسة نشطاء .
 
حاصرت سلطات الإحتلال المغربي يوم أمس منزل عائلة المناضلة فطمتو أباعد بمدينة العيون المحتلة ، كما أقدمت هذه السلطات وبشكل غير مبرر على قطع التيار الكهربائي عن المنزل ، بهدف منع مجموعة من المناضلين الصحراويين استطاعوا تنظيم منبر نضالي تزامنا مع الإحتفالات المخلدة لذكرى إعلان الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية .
 
الإحتفال عرف مشاركة عدد كبير من المناضلات و المناضلين يمثلون مختلف الجبهات النضالية الميدانية و الإعلامية و الحقوقية ، حيث افتُتِح الإحتفال بدقيقة صمت ترحما على شهداء الوطن ، و بعد ذلك ترديد نشيد الحديد و النار ، ليفسح المجال للمداخلات التي استحضر من خلالها المتدخلون ذكرى إعلان الجمهورية وما يحمله هذا الحدث التاريخي من معاني و دلالات، تبقى راسخة في أذهان الشعب الصحراوي قاطبة .
 
كما كان هذا الإحتفال فرصة لإبراز مكانة الدولة الصحراوية بعد 44 على تأسيسها، وحجم الاعترافات و الانتصارات المحققة على مستوى العالم و الاتحاد الافريقي ، رغم مخططات العدو و حلفائه الدوليين .

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *