امنيستي انترناسيونال تطالب دولة الإحتلال بإسقاط التهم الملفقة للإعلامي والمصور بمؤسسة نشطاء إبراهيم امريكلي

مؤسسة نشطاء للإعلام وحقوق الإنسان
العيون/الصحراء الغربية
2020\09\04
طالبت منظمة العفو الدولية سلطات الإحتلال المغربي بإسقاط التهم الملفقة والتي طالت عضو مؤسسة نشطاء للإعلام وحقوق الإنسان إبراهيم امريكلي ،الذي تعرض للإعتقال يوم ال 15 ماي الفارط حيث تم إرغامه وبالعنف على الصعود إلى سيارة الشرطة بمبرر خرق حالة الطوارئ المفروضة بمبرر تفشي فيروس كوفيد 19 .
ليتم بعد ذلك نقله إلى ما يسمى ولاية الأمن بالعيون المحتلة أين خضع للتعنيف والاستنطاق المصحوب بالسب والشتم وتلفيق محضر مفبرك في حقه و مثوله بعد قضاء 48 ساعة رهن الحراسة النظرية أمام قضاء الإحتلال في محاكمة إلكترونية عن بعد ليقرر مثوله حضوريا أمام المحكمة الابتدائية يوم الاثنين بالسابع من سبتمبر الجاري بتهمتي “خرق حالة الطوارئ و إهانة موظف عمومي “.
وجدير بالذكر أن منظمة الأمم المتحدة الدولية قد أدانت إستغلال بعض الدول لحالة الطوارئ العالمية لتصفية الحسابات مع المعارضين السياسيين والمنتقدين للأنظمة والتي كان من بينها المغرب.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *