عائلة الأسير المدني يحيى محمد الحافظ اعزة تدق ناقوس الخطر وتحمل الإحتلال المغربي مايطال ابنهم

مؤسسة نشطاء للإعلام وحقوق الإنسان
العيون المحتلة/الصحراء الغربية
2020\10\20
 
 
أصدرت عائلة الأسير المدني الصحراوي يحيى محمد الحافظ اعزة بلاغ للرأي العام توضح فيه مايطال ابنها من مضايقات وجاء في أسطر البلاغ أن إدارة السجن المركزي بويزكارن تصدر إجراءات عقابية وانتقامية من الأسير المدني يحيى محمد الحافظ اعزة وذلك من خلال نقله للحبس الانفرادي المعروف ب”الكاشو ” ومنعه من الإتصال بالعالم الخارجي من خلال منعه من إستعمال الهاتف وكل ما من شأنه أن يسمح له بالاطلاع على ما يقع خارج السجن .
 
 
وحملت العائلة من خلال البلاغ الدولة المغربية مسؤولية ماسيتعرض له ابنها جراء مضاعفات هاته الإجراءات العقابية والانتقامية خاصة وأنه يعاني من أمراض مزمنة بسبب طول المدة المحكوم بها والتي قضى منها اثنى عشر سنة نافذة متنقلا بين عدة سجون .
 
 
وجدير بالذكر أن وضعية الأسرى المدنيين بالسجون المغربية هي وضعية مزرية جراء مايطالهم من ضروب سوء المعاملة والإهمال وسوء التغذية وانعدام الرعاية الصحية وهو ما يعتبر انتهاكا صارخا للمواثيق والعهود الدولية وحقوق الإنسان والمس من أسمى حق وهو الحق في الحياة .
 

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *