المتظاهرين الصحراويين بثغرة الكركرات مستمرون لليوم الثامن و جماهير ميجك المحررة تنتفض أمام الجدار المغربي

 
مؤسسة نشطاء للإعلام وحقوق الإنسان
العيون المحتلة/الصحراء الغربية
 
2020\10\28
 
تظاهر مجددا صباح اليوم المعتصمين الصحراويين بثغرة الكركرات حاملين الاعلام الوطنية ويافطات تدين الأمم المتحدة وبعثتها في الإقليم بسبب تماطلها في تنظيم إستفتاء تقرير المصير الذي أنشئت لأجله،كما تلى أحد المتظاهرين بيانا عن أعضاء المجتمع المدني الصحراوي المعتصمين بالثغرة غير القانونية وهو بمثابة رسالة تحذيرية لرئيس بعثة المينورسو محذرا إياه من إقدام الجيش المغربي على الخروج من الثغرة وتشييد جدار جديد الغاية منه احتلال المنطقة وذلك حسب المتحدث بأنهم عاينو العديد من الجرارات تبعد حوالي سبع كيلومترات عنهم،كما جدد المتظاهرون إصرارهم على البقاء إلى حين الإغلاق النهائي للثغرة،وفي نفس السياق تلى أحد المتظاهرين رسالة موجهة للشعب الموريتاني تتضمن عبارات التآخي والوحدة ونبذ التفرقة التي يسعى إليها المحتل المغربي في هذه الظرفية الحساسة.
 
وفي سياق منفصل نظمت جماهير شعبنا ببلدية ميجك المحررة صباح اليوم الخميس مظاهرة حاشدة أمام جدار الذل والعار المغربي شارك فيها ازيد من مئة متظاهر عن سلطات و جماهير البلدية و حملت فيها الاعلام الوطنية ويافطات تدين انحياز كوتيريس و تماطل البعثة الأممية في تنفيذ مهمتها التي أنشئت من أجلها،إذ عرفت المظاهرة حضور النساء والأطفال والشيب والشباب كانوا في تماس مباشر مع عناصر جيش الاحتلال المغربي المتخندق خلف الجدار.
 
وجدير بالذكر أن المناطق المحررة على طول جدار الذل والعار المغربي والمناطق المحتلة ومخيمات العزة والكرامة والجاليات قد شهدت مظاهرات ووقفات تزامنا مع إعتصام لجان المجتمع المدني الصحراوي بثغرة الكركرات غير القانونية.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *