حزب العمال التونسي : قرار ترامب يعتبر قرع لطبول الحرب مع الشعب الصحراوي المسالم

مؤسسة نشطاء

في إطار الإدانة الدولية لقرار ترامب الأخير بإعلانه تطبيع العلاقات بين مملكة الإحتلال المغربي و إسرائيل ، أصدر حزب العمال التونسي الذي يتزعمه حمة الهمامي بيانا للرأي العام الدولي يعلن فيه أن الحزب “لم يستغرب خطوة التطبيع من النظام المغربي العميل، ففي خطوة منتظرة وتحت إشرافٍ أمريكي، قامت المغرب بإعلان التطبيع الرسمي والكامل مع الكيان الصهيوني وذلك مقابل اعتراف الإدارة الأمريكية بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية في تحدٍّ صارخ للقوانين الدولية ولقرارات الأمم المتحدة الخاصة بقضية الصحراء”.

وأضاف البيان أن قرار ترامب يدخل في إطار مقايضة رخيصة ” تتمّ على حساب السلم في المنطقة وقرع لطبول الحرب مع الشعب الصحراوي المسالم الذي يُصرّ على حقه في تقرير مصيره والذي يدوسه المخزن المغربي مدعومًا من الامبريالية والعدو الصهيوني وأنظمة العمالة في المنطقة وفي العالم ” مضيفا في ذات السياق أن ” هذه الخطوة لا تعبّر في شيء عن مواقف الشعب المغربي الأصيل وقواه التقدميّة، بل هي خطوة تعكس طبيعة النظام المغربي الرجعي الذي يقوده تحالف الملك وحكومة التحالف الإخواني/ الليبرالي العميل والتابع “.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *