سلطات الإحتلال تعتقل الشاب الصحراوي أحمد حبدي محمد فاضل الكركار

مؤسسة نشطاء للإعلام وحقوق الإنسان
العيون المحتلة/الصحراء الغربية
 
2020\11\14
 
قام مجموعة من الجلادين المغاربة التابعين لشرطة الإحتلال المغربي بالعيون المحتلة يتزعمهم المدعو عالي بويفري بمهاجمة ومداهمة منزل أهل الكركار الكائن بحي الدشيرة بالعيون المحتلة عبر تكسير الباب واختطاف ابنهم أحمد البالغ من العمر تسعة عشر سنة .
 
هجوم سلطات الإحتلال المغربي على منزل العائلة المذكورة يأتي في سياق هجمة شنتها لإعتقال مجموعة من الشبان الصحراويين المعروفين بمواقفهم السياسية من قضية الصحراء الغربية والمشاركة في المظاهرات السلمية التي تعرفها العيون المحتلة ومناطق أخرى من الجزء المحتل من أرضنا.
 
وجدير بالذكر أن سلطات الإحتلال المغربي تشن حملة مسعورة ضد المناضلين العزل منذ إعلان جبهة لبوليساريو العودة للكفاح المسلح وهو ما يعتبر انتهاكا صارخا للقانون الدولي الإنساني وعملا انتقاميا من كل من جاهر ويجاهر بمواقفه السياسية من قضية الصحراء الغربية.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *