رغم الإنكار المغربي ، غوتيريس يؤكد تصاعد الحرب في الصحراء الغربية

مؤسسة نشطاء
 
رغم الإنكار المغربي لوجود الحرب في الصحراء الغربية ، أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس في تقريره المعمم على أعضاء مجلس الأمن ، أن ( الوضع في الصحراء الغربية تدهور “بشكل حاد” منذ عام، مع استئناف الأعمال العدائية بين المغرب وجبهة تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو) ) .
 
ونقلا عن موقع فرانس 24 فإن الأمين العام أنطونيو غوتيرس عبر عن قلقه البالغ من الأحداث الجارية منذ عام في الصحراء الغربية ،مضيفا في ذات السياق أنه يرى أن استئناف الأعمال العدائية بين المغرب وجبهة بوليساريو يمثل انتكاسة كبرى في سبيل التوصل إلى حل سياسي لهذا النزاع القديم .
 
ويأتي هذا التقرير للأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس ، الذي يصف من خلاله الأوضاع الميدانية التي تغيرت بعد 13 نوفمبر 2020 ، في ظل إنكار مغربي رسمي لوجود الحرب و تكتم على الخسائر البشرية و المادية التي يتعرض لها جيش الإحتلال المغربي على طول الجدار .

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *