الحكومة الموريتانية تدين تصريحات الداعية المخزني أحمد الريسوني

مؤسسة نشطاء

استنكر الناطق الرسمي باسم الحكومة الموريتانية محمد ماء العينين ولد أييه التصريحات الأخيرة التي أطلقها الداعية المغربي أحمد الريسوني والتي استهدفت موريتانيا و شككت في وجودها كدولة ذات سيادة .

و أكد محمد ماء العينين أن الحكومة الموريتانية تستنكر و تدين و تشجب تصريحات الريسوني مضيفا أن تلك التصريحات لا تستند لأي مصدر يمكن أن يعطيها نوعا من الصدقية لأنها ضد شواهد التاريخ و الجغرافيا وضد القوانين و الشرائع التي تحكم الدول و العلاقة بين الشعوب .

وكان الداعية المغربي المقرب من دار المخزن أحمد الريسوني قد أدلى بتصريحات لوسيلة إعلام مغربية استهدف من خلالها سيادة الدول المجاورة للمغرب وشكك في سيادتها مدعيا تبعيتها للمغرب وهي كل من الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية و الجمهورية الجزائرية بالاضافة للجمهورية الاسلامية الموريتانية .

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *